Español  English  Français  
البجا .. بدو البحر




يروى أن أحد ملوك الحبشة أهدى سبعين جارية إلى سيدنا سليمان عليه السلام، فأبحرت بهن السفينة من ميناء مصوع ، ولما أدركهن التعب توقفوا في ميناء سواكن الحالي ، بعدها ابحروا إلي العقبة ومنها براً إلي بيت المقدس، حيث يقيم نبي الله سليمان.

عند الوصول بدت علي الجواري علامات الحمل ، وعند سؤالهن أقررن بأنهن قد وطأهن الجن في سواكن فأمر سيدنا سليمان بردهن إلى الموقع الذي حدثت فيه هذه الفعلة الشنعاء، لتكون إقامتهن فيها أبدية ، كما أمر أن يكون ذلك الموقع سجناً لمردة الجن، ولما تناقلت الناس الخبر ، كان يقال عن مرتكب جريمة الجواري : "سواها الجنومع التكرار صارت تقال "سواجن، حتي انتهي بها التحريف الي "سواكن"... مركز قبائل "البجاالتي تعيش في المنطقة الحدودية بين مصر والسودان و أريتريا.



عن هذه القبائل تنتج شركة "هوت سبوت فيلمزلصالح "قناة الجزيرة الوثائقيةفيلماً وثائقياً طويلاً يتناول خصوصيات وتاريخ هذه القبائل ، وما آلت إليه حياتهم حالياً ، بعدما استنزفت الدول والأمبراطوريات الكبري ثروتهم من الذهب المنتشر فوق أراضيهم ، منذ الدولة الفرعونية وحتي الامبراطورية البريطانية في بدايات القرن الماضي.

الفيلم من إخراج "سعد هنداوي"الذي قدم العديد من الأفلام الوثائقية و الروائية الناجحة ، ويقول عن هذه التجربة: "أنها تمثل تحدياً كبيراً بالنسبة له ، حيث تعيش هذه القبائل بالقرب منا وبيننا الكثير من التاريخ المشترك ومع ذلك لا أحد يعرف عنها شيئاً .. لقد فوجئت بالثراء التاريخي و الثقافي لهذه القبائل المهووسة بالشعر والغناء و الأساطير".



ومن المنتظر وصول فريق عمل الفيلم إلي ميناء بورسودان في مطلع شهر يونيو – حزيران 2010 علي أن يتم المونتاج في مقر الشركة في دبي ، الإمارات العربية المتحدة ، في منتصف يوليو – تموز هذا العام.